آراء

جنرال أمام كتيبة (مقال)

أربعاء, 25/02/2015 - 10:20
بقلم الكاتب الصحفي أحمدو ولد الوديعة

 بعد عشر سنوات من خروج الثكنة ودخول قمرة القيادة في القصر الرمادي، بعد سبع سنوات من آخر مهمة " قتالية " للكتيبة سمحت " بوضع حد" لحكم أول رئيس مدني منتخب، وبعد أخبار مقلقة عن تخلي الرئيس عن "جنراليته"، وتفريط الكتيبة في أسلحتها جاءت الأخبار المطمئنة من القصر أن الجنرال والكتيبة اجتمعا من جديد وأن ما تم تداوله عن تفريطهما في الثوا

للتصحيح : التعليم رسالة

ثلاثاء, 24/02/2015 - 12:41
بقلم: حمزة ولد محفوظ المبارك

أغلب الذين يحاولون الكتابة عن التعليم و رغم الطاقة التي يبذلون في البحث عن الكلمات , و تهيئة المحاور و تنسيق الأفكار و ربط الجمل بعضها ببعض و محاولة تسوية صفوف الحروف , كثيرا ما يضيعون الوقت في مسكنة المدرس و التوجع من حاله المزري و واقعه الأليم و راتبه الممزق و ثوبه البالي و ضنك عيشه و سمعته السيئة في كل مكان

الكارثي والحاد في مسألة الحوار

ثلاثاء, 24/02/2015 - 12:33
بقلم: سيد ولد محمد الامين

في برقية للألمان للنمساويين أثناء الحرب العالمية الثانية يقول الألمان: "بالنسبة لنا فالوضع على الجبهة حاد، ولكن غير كارثي" فيجيبهم النمساويون: "بالنسبة لنا فالوضع كارثي، ولكن غير حاد" !!

 

حوار أم خوار

أحد, 22/02/2015 - 16:58
بقلم: أحمدو محمد الحافظ

صرت أصاب بالغثيان كلما طالعت  خبرا عن الحوار أومقدماته في أحد مواقعنا –الوطنية – وأزيد من نسبة استخدامي للقهوة المستلفة من عند نادل القهوة التي في أسفل عمارتنا , الذي يتابع  أخبار الحوار تماما كما يتابع مباريات الدوري الاسباني لأنه يعتقد أن حوارا كهذا قد يحل كل مشاكل موريتانيا ومنها مشكلة   الطلاب المتأخرة منح

ليـبيا : بقاء الدولة كرهان

سبت, 21/02/2015 - 18:48

د. محمد بدي ابنو

ـ1ـ

سطــور مفقـــودة في حـــديث "الــذي آمــن"

جمعة, 20/02/2015 - 15:48
بقلم: الباحث محمدو ولد لفضل

لا شك أن للسياق قدرته الفائقة في تجاوز وخرق الحدود التي نرسمها إطارا لأحداث معينة، خاصة تلك السياقات التي تكتنف تنافسا وصراعا بين أطراف يراد استدعائها في لحظة تاريخية لتشهد على مراحل تشكلها كطرف من تلك الأطراف.

 

شَفْرُونْ / وُودْسَايْدْ : ما أشبه اليوم بالبارحة

جمعة, 20/02/2015 - 15:29
بقلم: باباه سيدي عبد الله

تراكمت على نظام الرئيس الأسبق ،معاوية ولد سيد أحمد الطايع،تداعيات الشرخ الإجتماعي والأمني الذي أحدثته محاولةُ الإنقلاب الفاشلة سنة 1987، وانتهاءُ معفول أقراص وحُقن التهدئة التي واجه بها ملفيْ العبودية والإرث الإنساني، وإقامتهُ لعلاقات دبلوماسية مع إسرئيل سنة 1996، واعتقالُ أمنه السياسي لرؤساء أحزاب المعارضة من

حوار الأزمة ..وأزمة الحوار :

جمعة, 20/02/2015 - 09:52

 تبدو أطراف المشهد السياسي الوطني - معارضة وموالاة-  تمر بلحظة من اللحظات الحرجة في تاريخها السياسي الراهن؛ ذلك أن الجميع وصل بعد سنوات من الشد والجذب ، والترحال والرحيل إلى قناعة مفادها أن البلد في أزمة تزداد تعقيدا كلما ازددنا تجاهلا لها وهذا ما جعل رأس النظام يطالب علنا بحوار يقول إنه جاد وشامل ، وجعل المعارضة تقبل به  مبدئيا

أزمة متعددة الأوجه / محمد محفوظ المختار

جمعة, 20/02/2015 - 09:48

 إعلامي وناشط سياسي

الحقيقة والخرافة

خميس, 19/02/2015 - 23:48
بقلم: الخبير اللغوي محمد سالم بن جدو

تذكر مراجع الأدب وأيام العرب أن زهيرا بن جذيمة العبسي أثناء مطادرة العامريين إياه وابنيه كاد ينجو على فرسه القعساء، وكان معاوية بن عبادة (الأخيل) أقرب المطاردين إليه فحاول طعنه مرارا فلم يمكنه أكثر من طعن فخذ فرسه فانخذلت في سيرها شيئا ما، فقال له زهير: اطعن الأخرى (يكيده بذلك لكي تستوي رجلاها فتتحامل كما يزعم

الصفحات