خاص : السراج في منزل أسرة أهل الهيبه ,, ألم وحسرة واتهام للدولة بالقتل " صور "
خاص : السراج في منزل أسرة أهل الهيبه ,, ألم وحسرة واتهام للدولة بالقتل " صور "
الثلاثاء, 13 مايو 2014 16:51

منزل أسرة أهل الهيبه منزل أسرة أهل الهيبه في منزل متواضع بمقاطعة لكصر تجلس أسرة معروف ولد الهيبة والتي لم تفق بعد من صدمة موته المفاجئ في سجن عسكري يسمي صلاح الدين بالقرب من الحدود الجزائرية .

معزون كثر وبكاء بين نساء فقدن أخا وابنا وأبا وشابا في مقتبل عمره لم يخلف بعد سوى ابن وبنت منذ سنوات لم يروه .

احويجه منت أوداعه مع بعض المعزيات احويجه منت أوداعه مع بعض المعزيات محمد ولد أوداعه خال معروف ولدالهيبه محمد ولد أوداعه خال معروف ولدالهيبه الشيخ سيدي المختار شقيق معروف الشيخ سيدي المختار شقيق معروف رسالة احويجه التي أكملتهاولن تصل معروف ولد الهيبه رسالة احويجه التي أكملتهاولن تصل معروف ولد الهيبه رسالة لن تصل

تقلب احويجه منت أوداعة - خالة معروف " رسالة كتبتها على وعد من الدولة بإرسالها إلى معروف أمس لكن رسالة القدر كانت أسرع حيث وصلها الخبر لكنها أصرت على إيصال رسالتها للعالم بأن التعذيب والقتل تضاف إليهما السخرية والإهانة لذوي ولد الهيبه .

تختصر احويجه قصة سنوات العذاب للأسرة كلها في كلمات قلة " لقد غادرنا شابا صبوح الوجه وعاد إلينا جثة هامدة " متسائلة لماذا ترك هناك حتى يموت لماذا جاء بعض السجناء وترك هو رغم أنه مريض وحاله أضعف منهم . أسئلة اخديجة تبقى حائرة في جو من الصمت لا تقطعه سوى أنات باك على ابن الأسرةالفقيد .

تعترف اخديجه بأن آخر رسالة وصلت من معروف كانت قبل ثلاثة أشهر وكانت عن حاله وتوصياته التي من ضمنها وصية خاصة لابنه عبد الرحمن عندما يكبر تسلمها إياها وتضيف أنها تعجبت من عدم إرسالها في الدفعة الأخيرة وتتذكر بحنق كيف أجابها المسؤول عندما استفسرت عن عدم إرساله رسالة - الا اثر ماه باغ إمشهالكم " .

تتذكر اخديجه كيف اعتقل معروف وشهّر به كما تقول من خلال صور الأمن التي سربها له في سيارة وتعتبرها صورة مهينة له ولأسرته التي كان التمييز ضدها واضحا في التعامل طيلة فترة سجنه كما تقول مؤكدة عزاءها لكل أسر السجناء السلفيين وللحقوقيين وللشعب الموريتاني .

إهمال حتى الموت 

يضيف محمد ولد أوداعه خال معروف ولد الهيبه أن معروف توفي في السجن ونقل ميتا إلي العاصمة وأن أي حديث عن وفاته في المستشفي عار من الصحة ولا أساس له .

ويضيف محمد الدولة قتلت ابننا بسبب تركه يعاني في سجن دون تقديم العلاج له وهو الذي يعاني أمراضا عدة أخطرها الفشل الكلوي الذي لم يقدم له أي علاج حتى توفي .

يتحدث الخال محمد عن آخر مشاهده لمعروف وهو جنازة حيث يجزم أن جسمه كان سليما لا أثر للتعذيب عليه ظاهريا لكنه كان  منهكا ومتعبا .

وعن إمكانية رفع قضية ضد الدولة قال إن ذلك أمر مؤجل إلى حين .

نفضل موته على بقائه عند سجانيه

بهذه العبارات اختصر الاخ الشقيق لمعروف السيد الشيخ سيدي المختار ولد الهيبه وفاة أخيه الذي رآه بعد موته منذ سنوات ميتا وجثة لا تتحرك ويضيف الشيخ سيدي المختار أتذكر معروفا دائما ولن أنساه كان أخا وأبا كنت أحبه ألعب معه وأنام وأستيقظ كان لدي حلم أن يعود يوما وأعيش ذلك الحلم قبل أن يقطعه الخبر اليقين بوفاته سجنا بدون رعاية صحية . يقول الشيخ سيدي المختار إن أخاه كان يتقيأ  الدم لفترة أشهر وكان مريضا جدا لكن السلطات كانت تريده أن يموت وسعت من أجل ذلك .

أنين وبكاء

لا يقطع أصوات المعزين الكثر في المنزل المتواضع سوى بكاء وشهيق من قادم فجع بما سمع أو مستقبل كان يحلم بيوم تجيء فيه بشارة إطلاق سراح معروف  أو العفو عنه ويكون الالتئام علي فرح بعودة ولم شمل , إلا أن حياة وعذابات سجن صلاح الدين أفسد ذلك الحلم وبدده لتكون فصول القصة ذاكرة مشتتة بين تنكيل وسخرية وقتل واستهتار من طرف سلطة لم تراع إلا ولا ذمة كما يقول هؤلاء عن تعامل الدولة مع وفاة معروف ولد الهيبة .

وفي انتظار أن تتضح الحقيقة الكاملة وراء وفاة معروف يبقي الكثير من الأسئلة عالقا وأفئدة حائرة خوفا على من بقي هناك من سجناء , هل سيجدون قلبا عادلا حتى لا نقول رحيما يوفر السجن وظروفه  لهؤلاء , أم أن رحلات جوية أخرى وأبواب المستشفى العسكري ومقبرة انواكشوط ستظل طريق العدالة المختصر في حق ما يعرف بالسجناء السلفيين .

خاص : السراج في منزل أسرة أهل الهيبه ,, ألم وحسرة  واتهام للدولة بالقتل

إعلان

السراج TV

تابعونا على الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox