مجلة فرنسية تمنح ولد عبدالعزيز شهادة دكتوراه

أربعاء, 04/03/2015 - 11:04

 ألحقت  مجلة جون آفريك الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز بالرؤساء  الأفارقة الحاصلين على شهادة دكتوراة دولة، ولم تكشف المجلة الصادرة في باريس عن الجامعة التي حصل فيها الرئيس الموريتاني على شهادته العليا ولاعن تاريخ ذلك .

 وجردت مجلَّة "جُون أفريكْ" الفرنسيَّة في ملفٍّ لها المستوى الدراسي والأكاديمي للزعماء الأفارقة، الذي يتراوحُ بين عددٍ محدود منْ الدكاترة الذِين ناقشُوا أطروحاتهم، وبينَ منْ لمْ يحصلُوا على أيِّ دبلوم، خلال حياتهم، لكن ذلك لمْ يحل دون ظفرهم بمناصب الحكم.

  وذكرت المجلة في قائمة الرؤساء الأفارقة  الحاصلين على الدكتوراه أوْ خريجي المدارس الكبرى بين الزعماء الأفارقة كلٌّ منْ  الملك المغربي محمد السادس والرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، والرئيس المالِي، إبراهيم أبو بكر كيتا، والرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، إلى جانب زعماء السودان  وغينيا والموزمبيق وإثيوبيا..

 وتخالف هذه المعلومات المنشورة في مجلة جون آفريك ماهو معروف في موريتانيا كما أنه لاذكر لأي شهادة أكاديمية في السيرة الذاتية للرئيس الموريتاني التي تمت قرءاتها مرتين من المجلس الدستوري في موريتانيا بمناصبة تنصيب الرئيس في مأموريتيه الأولى والثانية