ولد عبدالعزيز يلتقي قيادات عسكرية وأمنية يوم أمس

أربعاء, 04/03/2015 - 11:17

 التقى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز يوم أمس عددا من القيادات العسكرية والأمنية، ورجحت مصادر أن يكون اللقاء عبارة عن النسخة العسكرية والأمنية من لقاء نواب الأغلبية الأسبوع الماضي حيث يريد الرئيس إطلاع داعميه على تصوره للحوار المرتقب مع المعارضة.

 ويأتي اللقاء في وقت يتزايد فيه حديث مراقبين عن وجود حالة من التذمر داخل المؤسسة العسكرية والأمنية من الطريقة التي تتم بها إدارة عدد من الملفات الاقتصادية والاجتماعية، ويكشف الاجتماع عن حقيقة كون البلد ما زال يحكم عسكريا رغم وجود حكم مدني في الواجهة.