أحزاب عديدة ترحب برفض مجلس الشيوخ تعديل الدستور

أحد, 19/03/2017 - 01:28
مكتب مجلس الشيوخ

رحبت عدة أحزاب سياسية بقرار مجلس الشيوخ رفض التعديلات الدستورية التي اقترحتها الحكومة فى خطوة فاجأت جميع المراقبين للشأن السياسي الموريتاني 

وهكذا رحبت أحزاب عديدة بهذه الخطوة من بينها  تقدم تواصل الصواب حاتم التكتل معتبرين الأمر خطوة ومهمة وإعادة لهيبة المجلس وضرورته 

واعتبرت الأحزاب أن الخطوة ينبغي أن تدفع بمختلف الفاعلين داخل الساحة الوطنية، خصوصا الممسكين بالسلطة للبحث عن طريق يوصل لتوافق سياسي شامل حول تعديلات جديدة تمس منهج التعاطي مع شركاء الوطن في القضايا الأساسية، وتمنح الثقة المتبادلة بينهم، تكون بعيدة من منطق الاستئصال والتوحش والتعلق بالمسارات الأحادية التي حكمت سلوك وتفكير اطراف نافذة داخل السلطة وعبرت عن نفسها بوضوح في كل المحطات التي ظهرت فيها إمكانية الوصول الى توافق بين الفرقاء أو التمهيد له.

واعتبرت الأحزاب أن التعديلات ستكون أكثر فائدة  لتطوير التجربة الديمقراطية وأوسع مردودية على المواطن ومطالبه،  إذا امتلكت قابلية التوافق حولها، وهيأت الظروف المطلوبة للتداول السلمي على السلطة ، الذي هو اساس الاستقرار السياسي والضامن الأهم لإعطاء أفضل المضامين للحقوق المدنية والسياسية والاجتماعية التي يفترض أن تكون وراء كل رغبة صادقة في تغيير أو تحسين صياغة الدساتير في دول العالم.