ولد سيدي: تواصل عرضو علي بقاء منصبي ولكني رفضت

جمعة, 21/04/2017 - 11:49
ولد سيدي خلال النشاط

قال رجل الأعمال والنائب عن حزب تواصل السيد سيدي محمد ولد السيدي إن ” تواصل”  عرضوا عليه بقاءه في منصبه كنائب لكنني فضلت تطبيق النصوص القانونية التي تمثل أحسن النماذج الديمقراطية والتي هي مكسب من مكاسب حوار 2011 .

وأشاد النائب خلال نشاط نظمه أمس فى فندقه وسط العاصمة دعما للتعديلات الدستورية بجو الاستقرار والأمن االذي تنعم به البلاد حسب وصفه داعيا إلى الحفاظ عليه باعتباره مكسبا وميزة في محيط ملتهب عصفت به دعوات الفتن وشردت أبناءه وحولت بعضهم من رجال أعمال إلى لاجئين .

وأضاف النائب السابق  أن مما أنعم الله به على المواطن الموريتاني في السنوات الأخيرة هو الحرية حيث أصبح بإمكان الكل أن يقول ويتخذ من المواقف ما يشاء دون خوف من رقيب أو سجان .

" ولد محّم خلال كلمته "

رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد سيدي محمد ولد محّم قال خلال النشاط أنه من حق المعارضة أن تختلف مع الأغلبية لأن ذلك أساس من أسس النظام الديمقراطي لكنه من غير المقبول أن تنكر الواقع وتشوهه وتسعى إلى الفتنة والتخريب .

وتناول رئيس الحزب الأستاذ سيد محمد ولد محم أهمية التعديلات الدستورية المقترحة من طرف المتحاورين نظرا إلى كونها تعزيزا للديمقراطية وتجذيرا لها ؛ وسعيا نحو التنمية المحلية وترشيد النفقات التي يتم تبذيرها في تخصيص ميزانيات ضخمة لمؤسسات متداخلة الصلاحيات .

وشهد الحفل حضور عديد من الوزراء الحاليين والسابقين وبعض أطر ووجهاء ولاية الحوص الغربي حيث ينحدر النائب المنظم للحفل