إيران تعتقل روحاني للاشتباه في تورطه في قضايا فساد

أحد, 16/07/2017 - 17:44
المعتقل فريدون روحاني شقيق الرئيس حسن روحاني

قال متحدث باسم السلطة القضائية الأحد، إن السلطات الإيرانية اعتقلت شقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني في قضية فساد يقول مؤيدو الرئيس إن لها دوافع سياسية.

ونقل التلفزيون الرسمي عن غلام حسين محسني إيجئي المتحدث باسم السلطة القضائية، قوله إنه تم استدعاء حسين فريدون، وهو مستشار مقرب أيضاً من روحاني، السبت في قضية يواجه فيها اتهامات مالية غير محددة. وتم اعتقاله لاحقاً.

ونقل عن محسني إيجئي قوله “إذا دفع فريدون الكفالة سيتم الإفراج عنه… تم الاستماع لأقواله كثيراً وتم استجواب آخرين أيضاً وبعضهم محتجز…. والقضية مستمرة.”

ولم يتسن _وفق ما نقلت صحيفة القدس العربي عن شبكة رويترز_ الحصول على تفاصيل عن قيمة الكفالة.

وفسر بعض أنصار روحاني التهم الموجهة لفريدون على أنها خطوة من السلطة القضائية المحافظة لتشويه صورة الرئيس. وفريدون دبلوماسي كبير شارك في المحادثات التي أدت إلى التوصل للاتفاق النووي عام 2015 بين إيران والقوى العالمية.

وقد شهد العالم مؤخرا تعدد الحالات التي يعتقل فيها مسؤولون سامون بمن فيهم الرؤساء في شُبَه فساد، ومن ذلك اعتقال رئيسة البرازيل ورئيسة كوريا الجنوبية، بينما تظل دول العالم العربي مهبط الإسلام والعدل السماوي تفتقر إلى تلك الميزة.