عزيز يشيد ب"الساحل" بعد لقائه قادته ماعدا الرئيس البوركيني

ثلاثاء, 12/09/2017 - 13:50

قال الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز: إن مجموعة الخمس في الساحل انطلقت بشكل جيد، مردفا أنه كلما التقى بقادتها أعطوا "دفعا جديدا لهذه الانطلاقة".

وأضاف ولد عبد العزيز بين يدي مغادرة مالي صباح اليوم: "لابد لي من وقت لآخر أن أتشاور مع أخي وصديقي الرئيس الحاج بوبكر كيتاا".

وأكد ولد عبد العزيز أن مشاوراتهما تتناول "كل ما من شأنه تعزيز العلاقات الثنائية بين بلدينا الشقيقين وحول مختلف القضايا التي تهم منطقتنا".

وقد التقى الرئيس الموريتاني أمس الاثنين في النيجر الرئيس أوسوفو محمادو، وتناولا في مباحثاتهما قضايا مجموعة الخمس في الساحل.

وغادر الرئيس ولد عبد العزيز صياح اليوم الثلاثاء العاصمة المالية باماكو بعد إجراء مشاورات سياسية مع الرئيس المالي الحاج ببكر كيتا، وقد وصل نواكشوط زوال اليوم.

وتعقب زيارتا الرئيس لمالي و النيجر زيارة أخرى نظمها يومي الخميس والجمعة الماضيين لباريس التقى خلالها الرئيس التشادي إدريس ديبي حيث شارك ولد عبد العزيز في طاولة اتشاد الاقتصادية.

وبلقائه لكيتا ومحمادو وإدريس ديبي يكمل الرئيس لقاء قادة مجموعة الساحل التي تضم خمس دول، باستثناء بوركينافاسو، فيما كان الختام بالتأكيد على قوة اندفاع المجموعة.