المغرب وفرنسا يوجهان البوصلة لإفريقيا ويوقعان 17 اتفاقية

جمعة, 17/11/2017 - 12:25

وقع المغرب وفرنسا 17 اتفاقية في اختتام منتدى اقتصادي فرنسي مغربي أمس الخميس في منتجع الصخيرات؛ تشمل إصلاح الإدارة والموانئ والتعليم والبحث العلمي والمياه والسياحة والتشغيل والمجال الثقافي والمجال الرقمي.

ودعا الوزير الأول الفرنسي إدوار فيليب ونظيره المغربي سعد الدين العثماني إلى تطوير المبادلات لجعل المغرب "منصة" للتنمية باتجاه أفريقيا، التي وصفاها بأنها "أرض الفرص" و"قارة المستقبل"، في وقت تحاول فيه فرنسا استعادة مكانتها كأكبر شريك اقتصادي وإستراتيجي للمملكة.

وقال الوزير الأول الفرنسي -بحسب ما نقلته شبكة الجزيرة-: "أعتقد بقدرة الشركات الفرنسية على تطوير نفسها انطلاقا من المنصة المغربية". وبعدما ذكّر بالنمو الاقتصادي والسكاني لأفريقيا، قال فيليب إنها "أرض الفرص".

من جهته، قال العثماني إن المملكة تريد أن تصبح "قطب التميز في القارة الأفريقية"، داعيا إلى "مزيد من التعاون للاستثمار في أفريقيا"، وتطوير "قارة المستقبل" انطلاقا من "منطق الكل رابح".