وزارة الشؤون الإسلامية تنفي توزيع قطع أرضية على الأئمة

ثلاثاء, 09/07/2019 - 22:32

نفت وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي أن يكون العلماء والأئمة، الذين استقبلهم الرئيس محمد ولد عبد العزيز الاثنين بالقصر الرئاسي، قد "وزعت عليهم قطع أرضية".

وأوضح البيان أن اللقاء "سجل خلاله غياب فقيه كان قد بالغ في التأكيد على التزامه بالحضور"، مضيفا أن "وجهات نظر الحاضرين قد تطابقت واجتمعت كلمتهم باستثناء واحد على نفس الرأي".

وأكدت وزارة الشؤون الإسلامية أن اللقاء دار حول "إبداء الرأي بخصوص قضية حركت مشارع المسلمين، ولا يزال المشمول فيها قيد الاحتجاز بقرار إداري رغم انقضاء فترة محكوميته" في إشارة إلى قضية كاتب المقال المسيء محمد الشيخ ولد امخيطير.

ووصفت وزارة الشؤون الإسلامية دعوة الرئيس للفقهاء والأئمة بأنها "قرار سياسي محض، لا تأثير فيه لإيحاء أو لتمن أو لطلب من أي جهة على الإطلاق، وإنما جاءت نتيجة للرغبة في حسم ملف عالق وبالغ الحساسية بحكم ما ينطوي عليه من أبعاد دينية".