فقهاء موريتانيون: قبول توبة المسيء موافق لروح السيرة وعصر العولمة

أربعاء, 10/07/2019 - 13:10

قال عدد من العلماء الموريتانيين إن قبول توبة المسيء ليس مخالفا للمذهب المالكي بل هو موجود فى بعض أقوال علماء المذهب وإن كان الأشهر غيره 

وأكد العلماء خلال مؤتمر صحفي عقدون زوال اليوم أن ما تم هو مطابق لروح الرسالة النبوية فى العفو والصفح وماش لمنطق اليوم وعصر العولمة 

واستنكر العلماء طريقة تعامل المدونين مع رأي الفقهاء قائلين إن ذلك غير مقبول واتهام للنيات وتهجم بدون دليل وأنه أمر مرفوض 

وقال المتحدث باسم المجموعة ابوبكر ولد أحمد إن على الموريتانيين معرفة أن  الحكم تم من طرف القضاء وأن الرئيس أكد أماهم أنه لا دخل لأي ضغط فيما يريدون وأنه يريد الرأي الحقيقي والشخصي لكل واحد منهم واستمع إلي من يريد الحديث 

ودعا أبو بكر ولد احمد إلى استلهام العبرة من  المسامحة والعفو حتى بعد هدر الدم من طرف الرسول عليه الصلاة والسلام وأن لا تعمينا العاطفة عن ذلك 

من جانبه نفي القاضي أحمد يورو كيدي أن يكون رفض العفو عن المسيء وقبول توبته قائلا إن من نسب له ذلك فقد كذب لأنه لم يقول خلال الاجتماع إلا التأكيد على درأ الحدود بالشبهات 

وقد حضر المؤتمرالكثير من العلماء من بينهم الشيخ أحمدو ولد حبيب الرحمن والشيخ ولد صالح وآخرون