نقابة الصحفيين تثمن لقاء الرئيس وتقول إنه مدرك لضرورة إصلاح الصحافة

خميس, 07/11/2019 - 13:44

 ثمنت نقابة الصحفيين الموريتانيين تجاوب الرئيس الرئيس الموريتاني مع مطالبها التي استعرضتها خلال استقباله للمكتب التنفيذي للنقابة  الأسبوع الماضي

وأعلنت النقابة في بيان لها عن استعدادها التام  للتعاطي مع التوجه الجديد  للسلطات العليا في البلد فيما يخدم مصالح الصحفيين والدفاع عن حقوقهم  وتنقية تطوير الحقل الصحفي ، مشيرة إلى إدراك الرئيس لضرورة إصلاح الصحافة.

وأكدت النقابة أنها ستواصل العمل الجاد الذي بدأته وستعززه في ظل هذه الإرادة السياسية الجديدة الجادة من أجل تطوير الحقل الصحفي.

وحسب البيان فإن العريضة المطلبية التي تم استعراضها أمام الرئيس شملت تأسيس مجلس أعلى للصحافة، و تنفيذ التوصيات المتمخضة عن مخرجات الأيام التشاورية 2016، ومنح البطاقة الصحفية الموحدة، ومراجعة نظام الأجور بالنسبة للصحفيين العاملين في مؤسسات الإعلام العمومي.

كما شملت المطالب حسب البيان تطبيق النظام الأساسي لمؤسسات الإعلام العمومي، وتنفيذ الأحكام  القضائية الصادرة لصالح الزميل مامونى ولد المختار، وإعادة الزميل بون ولد الدف لعمله بالوكالة الموريتانية للأنباء، و ترسيم  المتعاونين حسب الأقدمية والكفاءة في مؤسسات الإعلام العمومي.

وطالبت النقابة بزيادة سقف صندوق الدعم العمومي للصحافة، و تأسيس معهد للتكوين الصحفي وتحسين الخبرة، واعتماد الترقيات داخل المؤسسات الإعلامية وتطبيق وتقنين وتفعيل الهيئات المكلفة بتنفيذ قانون الإشهار (السلطة، والصندوق)، ومنح قطع أرضية للصحفيين الميدانين و العاملين في المؤسسات الإعلامية.