"بيت الحرية": نقل الصيادين شبيه بعمليات النزوح

جمعة, 15/11/2019 - 13:38
قادة بمنظمة "بيت الحرية" خلال زيارة سابقة للحمالين

وصفت منظمة "بيت الحرية للدفاع عن حقوق الإنسان ومحاربة العبودية" ظروف نقل الصيادين العائدين إلى أماكن عملهم، بعد انتهاء العطلة البيولوجية للصيد البحري، بأنها تشبه "مشهد عمليات النزوح والهروب من الحروب".

وحذرت المنظمة الحقوقية في بيان صادر عنها من "تعريض المواطنين للخطر والارتفاع المهول لتذكرة النقل، والمضاربة في أسعارها"، داعية السلطات إلى وضع حد لذلك.

وكانت عدد من السيارات المكشوفة قد انطلقت اليوم من المنطقة المعروفة شعبيا ب"گراج نواذيبو"، تحمل عشرات الصيادين، في ظروف وصفتها المنظمة بأنها "غاية في الخطورة والاستغلال".