لجنة تسيير UPR: لا نريد اللجوء للقضاء وندعو زملاءنا للعودة إلى رشدهم

سبت, 30/11/2019 - 17:30

قال الناطق باسم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم وعضو لجنة تسييره السيد سيدي أحمد ولد أحمد إنهم في لجنة التسيير لن يلجؤوا للقضاء ضد الرئيس ونائبه والأمين العام إلا بعد المحاولات الودية 

وأضاف ولد احمد خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في قصر المؤتمرا إنهم يريدون من أعضاء اللجنة العودة لرشدهم والانصهار في عمل يضم الجميع 

وقال ولد أحمد إن اللجنة تمتلك شرعية مطلقة، بحكم اختيارها من طرف المؤتمرين  وأن الرئيس هو المرجعية السياسية للحزب، وصاحب الكلمة الفصل فى تسيير الحزب وقراراته معربا عن ارتياحه لموقف النواب ورؤساء المجالس الجهوية والعمد الداعم للجنة، ولمواقفها الداعمة للجنة.

وقال سيدي أحمد إن اللجنة تدعم وتتبني لمشروع الرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى، وأن الحزب هو الذراع السياسي له  والجميع مطالب بالتزام ذلك الموقف ودعمه وضيفا أن برنامج الرئيس برنامج مجتمعي