اللجنة البرلمانية تتعهد ببذل أقصى الجهود من أجل إحقاق الحق بكل موضوعية

جمعة, 14/02/2020 - 13:15

قالت لجنة التحقيق البرلمانية إنها ترحب بأي معلومة أو وثائق تساعد في تحقيقها في الملفات قيد التحقيق وبالشهود الذين اطلعوا بحكم المسؤوليات أو المهام على هذه الملفات وسيتم اتخاذ آلية مناسبة لاستغلال ذلك.

وأكدت اللجنة في بيان وزعته خلال مؤتمر صحفي اليوم الجمعة بمباني الجمعية الوطنية  أنها باشرت مهامها بعد أن أكملت تشكيلتها بمشاركة جميع الفرق البرلمانية وحسب النسبية التي ينص عليها القانون.

 اللجنة قالت إنها وضعت خطة عمل شاملة كما قد تستمع لمن ترى إفادتهم تخدم التحقيق , مضيفة أن عملها يقتصر على الملفات السبع التي تم طلب التحقيق فيها، ويأتي دورها ضمن الرقابة والتحقيق وهو عمل برلماني دستوري لا يتعلق بقطاع معين دون غيره أو تاريخ معين أو أشخاص معينين.

وقالت اللجنة التي يررأسها النائب حبيب ولد اكاه إنها تؤكد وعيها بضرورة مهنية عملها وتجرده وتتعهد ببذل أقصى الجهود من أجل إحقاق الحق بكل موضوعية، وتعتبر مصالح الشعب وحقوقه فوق كل اعتبار.