لجنة التحقيق البرلمانية تستمع لمسؤولين وتأخذ بإجراءات السلامة ضد كورونا

ثلاثاء, 24/03/2020 - 13:50

تواصل لجنة التحقيق البرلمانية الاستماع للمسؤولين في النظام الحالي والسابق، المعنيين بالملفات التي تحقق فيها منذ أسابيع.

وقد استمعت اللجنة للوزير السابق با عثمان، في عهد الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، كما استمعت لمدير العقارات سليمان ولد الشيخ سيديا.

وأعلتت اللجنة عن مواصلة الاستماع، مع الأخذ بإجراءات السلامة، ضد فيروس كورونا المستجد، الذي سجلت حالتا إصابة به في موريتانيا.