الرئيس الموريتاني: الوضع خطير والتحدي الآن هو التعايش مع الوباء لفترة

سبت, 23/05/2020 - 00:26

قال الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني إن الوضع خطير ويتطلب منا الصرامة في كل ما يتقرر من إجراءات احترازية واحترام كامل للمواطن

وأضاف ولد الغزواني خلال خطاب بمناسبة عيد الفطر إن النظام سيحرص على تناسب القرارات مع الظرف وأنه علينا مسؤولية جسيمة فأثر سلوك كل واحد منا يتعداه إلى المجتمع سلبا أو إيجابا

وأضاف أن الأمر يتعلق بحياتنا وأبنائنا وبناتنا وأنه علينا عدم التراخي في أي إجراء

 

وقال ولد الغزواني إن البلاد  تواجه مرحلة جدية من تفشي كورونا تمثلت فى عديد الإصابات وهي مرحلة الإصابات القليلة الواردة في مجملها من الخارج وهي مرحلة منع التسرب إلى البلاد وفرضت خلالها إجراءات قوية مع دعم المواطنين الضعاف والتي يستفيد منها مائتان وخمسة آلاف أسرة

وأننا اليوم في المرحلة الثانية وهي ما نعيشها اليوم وتتمثل في ارتفاع العدد وتزايد ظهور الحالات ما يعني أنه علينا التعايش مع الوباء لفترة وهو الأمر الذي علينا أن نعيه بوضوح بالحرص على توازن النشاط الاقتصادي والأخذ بأقوي أسباب الحيطة وهو الرهان الجديد

وقال ولد الغزواني إن استراتيجيتنا لمكافحة الوباء ستتطور لكنها ستظل محكومة بقواعد عديدة منها

تأمين السوق

تخفيف الانعكاسات السلبية للوباء 

التحضير لما بعد الجائحة وهو ما يعمل عليه فريق متعدد الاختصاصات

وقال الرئيس إننا سنعمل التقليل من آثاره بمختلف أبعادها ودعم المواطنين وتنفيذ المشاريع المبرمجة أصلا الخاصة بالمواطنين الفقراء

وقال الرئيس إن الرئاسة أجرت تقويما على ما سبق وأصدرت أوامر بسد ما تم من نقص والحرص على الشفافية فيما يقدم من خدمة للمواطن مضيفا أن لن نتساهل مع أي فساد أو الإخلال بالحكامة الرشيدة

وختم الرئيس قائلا إنه علي يقين أننا سنخرج من الأزمة بإرادة أقوي 

 

 

 

وأضاف الرئيس في خطابه بمناسبة عيد الفطر المبارك