رايتس ووتش: لدى غزواني فرصة للقطيعة مع سلفه

سبت, 01/08/2020 - 18:09

قال أريك غولدستين المدير المكلف بقسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة "هيومن رايتس ووتش" إن لدى الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني "فرصة للقطيعة مع سلفه بشأن سجن معارضيه، واعتماد مقاربة تحترم حقوق الإنسان".

وأضاف أريك في بيان صادر عن "هيومن رايتس ووتش" بمناسبة انقضاء عام من حكم الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، أنه "سيكون من الأفضل البدء في إصلاح القوانين التي تنص على عقوبات مشددة، بما في ذلك عقوبة الإعدام على جرائم الخطاب السلمي".

وأكد المسؤول بالمنظمة الدولية أن "الإرث الذي سيخلفه الرئيس غزواني لبلاده يبدأ اليوم، فيمكنه إما إحياء تفكيك نظام قانوني مسيء وقمعي، أو تحمل نصيبه من المسؤولية في الحفاظ على هذا النظام بغض النظر عن الآمال المعلقة على رئاسته".

وأوضح البيان أن على ولد الغزواني "إطلاق عملية إصلاح للقوانين التي تقمع حرية التعبير، واتخاذ إجراءات حاسمة لتعزيز حقوق الإنسان".