رحيل مفاجئ للصحفي أحمد ولد سيدي

أحد, 02/08/2020 - 16:12
الصحفي الراحل أحمد ولد سيدي

أعلن فجر اليوم بالعاصمة نواكشوط عن وفاة الصحفي الشاب أحمد ولد سيدي، إثر تعرضه لوعكة صحية ألمت، استدعت نقله للمستشفى، حيث توفي هناك.

وعمل الراحل بعدد من المؤسسات الإعلامية الوطنية، كوكالة الأخبار المستقلة، وزهرة شنقيط، كما عمل مراسلا لبعض المؤسسات الدولية، بينها موقع العربي وأندبندنت عربي.

وقد راكم الراحل تجربة إعلامية طويلة، عرف خلالها بحسن الأخلاق وبالتفاني في العمل والمهنية.