عصام العريان قائد مدرك لظروف بلده وأمته / محمد جميل منصور

جمعة, 14/08/2020 - 10:55

أشهد إن مصر في محنة عظيمة ومعاناة شديدة من هذا السيسي الذي يجوع شعبها ويتنازل عن أرضها ويسجن خيارها ويقتل أفضل من فيها، اللهم خلص مصر من هذه المحنة وحررها من هذه المعاناة.

انتقل اليوم في سجن العقرب السيء الصيت في مصر الحبيبة إلى رحمة الله أحد أبرز القيادات الإسلامية في مصر والعالم الإسلامي د.عصام العريان.

لقد كان د.عصام العريان مثالا للقائد الفاهم المدرك لظروف بلده وأمته، أصيل في تربيته، متقدم في وعيه، متجدد في فكره، مرن في سياسته، حصيف في رأيه، متواضع مع إخوانه ومع الناس.

عرفته، وعرفت فيه الأخوة والمبدئية والإباء والشهامة والتضحية وحسن الخلق، بشوش خلوق مسارع إلى الخيرات، له وعي بالتحديات، يدرك حجم المشاكل التي تواجه مصر والعالم الإسلامي، لا يستهويه التهاون ولا يغريه التشدد ولا تستفزه الخصومة.

اللهم ارحم عبدك د.عصام العريان واغفر له واعف عنه وعافه، اللهم اغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم لا تسلط ظالمه على أحد بعده.