مخاوف من توزيع حاويات مياه مسمومة في السوق الموريتاني

سبت, 13/06/2015 - 17:10

قال مصدر خاص للسراج إن فرقة الدرك بميناء نواكشوط أوقفت شاحنات محملة بخزانات مياه بلاستيكية يشتبه في أنها كانت تستخدم لتعبئة مواد سامة تستخدمها إحدى الشركات العاملة في مجال التنقيبعن النفط في المياه الموريتانية.

 

وتضيف المصادر أن فرقة الدرك اضطرت لاحقا للإفراج عن الشاحنات المذكورة والسماح لها بالعبور إلى السوق الموريتانية.

 

وتقول المصادر إن الشركة الجديدة العاملة في مجال التنقيب في موريتانيا كوسموس صادرت تلك الحاويات، وحفظتها في منطقة خاصة في الميناء قبل أن يستولي عليها مجموعة من التجار وينقلوها إلى السوق الموريتانية.