منسحبون من إيرا يتلحقون بالحزب الحاكم

اثنين, 26/01/2015 - 14:43

نظم نائب مقاطعة امباني السيد : يورو سيدي با مهرجانا شعبيا حاشدا في بلدة "انيابينا" وذلك بمناسبة إعلان السيد آبو داوود با ومجموعته انسحابهم من حركة إيرا غير المرخصة وانضمامهم لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

هذا المهرجان جرى بحضور وفد قيادي من حزب الاتحاد يرأسه الأمين العام للحزب الوزير عمر ولد معط الله وضم في عضويته كلا من السيد با آدم موسى مستشار رئيس الحزب، والسيد أحمد مختيري عضو اللجنة الإعلامية للحزب، بالإضافة إلى رئيس قسم الحزب في مقاطعة امباني السيد إبراهيما جان.

وشكر النائب يورو سيدي با على جهوده الهامة في خدمة الحزب في المقاطعة والتي يقول رئيس القسم:" كان من ثمارها التحاق هذه المجموعات الوازنة محليا بحزبنا حزب الاتحاد وأنا باسمي وباسم الأمين الاتحاد الذي لم يحضر لأسباب قاهرة أرحب بالسادة المنضمين الى الحزب وأقول لهم إن حزب الاتحاد يسع الجميع ويتساوى فيه الجديد والقديم كلهم له مكانته ، وأنا في خدمتكم بوصفي أخ ورئيس قسم الحزب هنا وأشكركم" .

 

بعد كلمة رئيس القسم توالت كلمتا الممثلين السابقين لحركة إيرا غير المرخصة في المنطقة على التوالي السيد  آبو داوودا با، والسيد سي آمادُ صمبا، حيث عبر المتحدثان "عن قناعتهما بتوجهات حزب الاتحاد من أجل الجمهورية هذه القناعة التي تولدت حسب تعبيرهما عن دراسة وتأن ومتابعة لما تم تحقيقه من إنجازات عملاقة عمت جميع جوانب الحياة للمواطن وانطلاقا من هذه القناعة نعلن اليوم انسحابنا من "إيرا" وانضمامنا لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الذراع السياسي لبرنامج رئيس الجمهورية الأخ  محمد ولد عبد العزيز".